• ×

03:00 صباحًا , الخميس 10 شعبان 1439 / 26 أبريل 2018

الفتق الإربي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
د. جمال الدين مصيلحي :- الفتق الإربي معناه ضعف أو تمزق بعضلات جدار البطن الأمامي بالمنطقة الإربية أو الحرقفية وهو ينتج من ضعف خلقي أحياناً أي يولد الشخص المريض به ولكن قد لا تظهر عليه عوارض الفتق إلا بعد فترة قد تكون أياماً وقد تستمر عدة سنوات .
والفتق ينتج كذلك نتيجة تراكم الشحوم أو الدهون بجدار البطن الأمامي خصوصاً الجزء السفلي وقد ينتج أحياناً بعد عملية جراحية أسفل البطن .
والعوامل التي تظهر الفتق منها زيادة في ضغط البطن الداخلي بعد حمل أو رفع أشياء ثقيلة ومجهود رياضي وسعال شديد وإمساك مزمن وشديد وصعوبة بالتبول أو احتباسة وفي الأطفال الصغار بعد بكاء شديد أو مستمر .
والفتق عبارة عن بروز كيس من غشاء البطن البريتوني وبداخله جزء من الأمعاء أو دهون البطن ويحدث أثناء الوقوف ويختفي أثناء الإسترخاء ويشعر به المريض مثل إنتفاخ بالمنطقة الإربية وقد يكون بالجهتين وقد يكون مصحوباً بألم أحياناً .
العلاج هو جراجي ويتم فيه ترميم أو تقوية العضلات الضعيفة باستخدام شبكة مصنوعة من مكونات الخيوط الجراحية وهي ليست معدنية ولا يشعر بها المريض بعد الجراحة كما يتخيل البعض .
والجراحة تتم بالشق الجراحي أو بالتنظيم الجراحي أو بالتنظير الجراحي وذلك حسب خبرة الجراحة وظروف وحالة المريض وتستغرق أقل من الساعة ويحتاج للتنويم يوم واحد أو يومان بالمستشفى ويعود لعمله أو مدرسته بعد أسبوع أوأسبوعان حسب حالة المريض .
ماذا لو لم يتم التدخل الجراحي ؟
قد يحدث اتساع للمنطقة الضعيفة بالعضلات مما يسمح بمرور جزء أكبر من الأمعاء والتي قد تختنق فجأة نتيجة التهاب أو مجهود مضاعف وفي تلك الحالة يحتاج لتدخل جراعي إسعافي.
____________________
*​ أخصائي الجراحة العامة
​ بمستشفى الحمادي بالرياض
 0  0  469
التعليقات ( 0 )