• ×

12:37 صباحًا , الإثنين 6 رمضان 1439 / 21 مايو 2018

"منشآت" تدريب وتطويع "دماغي" نحو النجاح

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
محمد القبع الحربي :- تعمل الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة إلى جانب خلق الهياكل التنظيمية للمشاريع، وفتح سبل الاستثمار والنشاط التجاري، على تدريب وتطويع "الأدمغة" البشرية؛ لتصل إلى مرحلة الكفاءة والتفاعل الذهني في التعامل مع الفرص الاقتصادية، الضامنة والمعززة للدخل والنشاط التجاري.
حيث تتنوع المناشط والبرامج الإثرائية لملتقى "بيبان القصيم" الذي تنظمه الهيئة، خلال الفترة 19/21 أبريل الحالي بمركز الملك خالد الحضاري، بمدينة بريدة، ويستهدف إثراء الشباب بالأفكار الريادية المميزة، وسبل استثمارها من أصحاب المنشآت القائمة، والمتطلعين للبدء بقطاع الأعمال؛ لتتجاوز مرحلة التنظير والدراسة، إلى نقطة بناء وتدريب العقول والطاقات، بما يتوافق مع متطلبات السوق، وسبل النجاح التجاري.
فالأركان والزوايا التابعة للجهات الحكومية والخاصة المشاركة في الملتقى وما تحمله من مبادرات وأفكار، تعمل بالتكامل مع "منشآت" في مضمونها على الورش التدريبية، والمحاضن التطويرية للذهنية التجارية، وتتقصد تشكيل "الدماغ التجاري" المعتمد على الذهنية المتطلعة، والمتأهبة للظفر والفوز والكسب التجاري، الذي يتوازى مع التأطير والتأصيل البياني والهيكلي للمؤسسات والشركات.
فمن خلال جولة خاطفة على ممرات وردهات ملتقى "بيبان القصيم" ستجد العديد من المؤسسات والجمعيات والشركات والأكاديميات التي تكتظ بالخبراء والمدربين، ومتخصصي تطوير الذات والتنمية البشرية، التي تعمل على تأهيل وتشكيل الذهنية بفوارقها وفروقها الفردية لما يخدم تحقيق النجاح والتميز بالمشاريع والفرص الاستثمارية.
image
image
image
 0  0  223
التعليقات ( 0 )