• ×

06:20 صباحًا , الأحد 9 ذو القعدة 1439 / 22 يوليو 2018

(السمنة) وخطرها على الأطفال

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
د.نجلاء محمود سعيد كثيراً مانصادف في حياتنا أطفالاً صغاراً يفترض أنهم يعيشون حياه صحيحه مليئة بالنشاط والحيوية ولكن غالباً ماتكون الحقيقه عكس ذلك إذ نجد إختفاء معظم الطاقه والقدره على الحركه تحت طبقات الشحوم والدهون المتراكمة في الجسم تشير منظمة العالمية في العديد من تقاريرها إلى أن السمنة أتخذت أبعاداً وبائية في جميع أنحاء العالم حيث باتت تقف وراء وفاه مالا يقل عن 2.6 مليون نسمه كل عام .
تعريف السمنة :
هي زيادة في عدد الخلايا الدهنية في الجسم والتي تؤدي إلى زيادة تراكم نسبه الدهون في الجسم ، والإختلاف في السمنه بين الأطفال والبالغين هو أن السمنه عند الأطفال يكون بزياده عدد الخلايا أما عند الكبار تكون بكبر حجم الخلايا لذلك فإن الطفل السمين معرض للسمنة طوال فترة حياته أيضاً السمنه هي زيادة كتله الجسم أكثر من 95% من الكتلة الطبيعية في المخطط البياني كلتلة الحسم حسب العمر والجنس
أسباب السمنة :
- الوراثة سمنة الوالدين أحجهما أو كلاهما تزيد من إحتمال السمنة لدى الأطفال .
- التوقف المبكر عن الرضاعه الطبيعية .
- العادات الغذائية السيئة والأفراط في تناول الطعام .
- قلة الحركة والنشاط الرياضي .
- أمراض الغدد الصماء وأمراض الجهاز العصبي المركزي .
العوامل النفسية :
يمكن القول ان السبب الرئيسي الكامن وراء الإصابة بفرط الوزن والسمنو هو عدم التوازن بين السعرات الحرارية المستهلكة والسعرات الحرارة المنفقة .
مضاعفات السمنة :
- الإصابة بمرض السكري من النوع الغير معتمد على الأنسولين .
- أمراض القلب والشرايين وارتفاع نسبة الدهون والكوليسترول في الجسم وارتفاع ضغط الدم .
- الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي .
- الإصابة بأمراض العظام والمفاصل كالإنزلاق عظام الورك وانحناء عظام الأرجل .
- اضطرابات بعض هرمونات الجسم وتأخر الدوره الشهرية وتكيس المبايض .
- التهاب الكبد التشحمي وحصوات المرارة .
- العوامل النفسية .
الوقاية من السمنة :
تبداً أثناء فترة الحمل والرضاعه وذلك بالإهتمام بغذاء الأم الحامل وخصوصاً المصابه بسكر الحمل حيث أشارت الدراسات أن بعض أطفال هؤلاء الأمهات قد يصابون بالبدانة في سن الطفولة أذا لم يتم السيطرة على مستوى السكر بالدم لديهم .
وتشجيع الأم على الرضاعه الطبيعيه والإستمرار بها وعدم إفطام الطفل مبكراً حيث يساعد ذلك على الوقاية من الإصابة بالسمنة لفترة الطفولة والدراسة :
من الضروري مراقبة اي زيادة غير طبيعية قد تطرأ على وزن الطفل والتدخل المباشر قبل ظهور السمنة
وسائل الوقاية مع إرشادات للعلاج :
تناول الغذاء الصحي يجب تعويد الطفل على تناول الغذاء الصحي منذ بداية طفولته لتجنب سوء التغذية أو الإصابة بالسمنة .
التثقيف الغذائي :
يجب تعويد الطفل على العادات السلوكيات الغذائية السليمه والإبتعاد عن العادات والسلوكيات الخاطئة
الرياضة والنشاط البدني :
تشجيع الطفل على الحركة وممارسة الأنشطة البدنية والرياضية بإنتظام والإبتعاد عن الكسل والجلوس لفترات طويله
إرشادات للعلاج :
يجب ان يقتنع الوالدين والأسره والطفل من وجود مشكلة تحتاج إلى حل ويجب الا تلقى المسئولية على الطفل وحده بل يجب إشراك الأهل والأصدقاء والفريق المعالج في العلاج .
يجب إقناع الطفل بأن الجسم على اتسعداد لفقدان الوزن بصوره سريعه وجيده عند صغار السن أكثر من البالغين .
- الحرص على عدم إهمال أي وجبه من الوجبات الثلاثة الرئيسية ويفضل البدأ في الوجبه بطبق السلطة والخضروات لزيادة الألياف والإحساس بالشبع وأيضاَ تناول الفاكهة قبل الوجبه الرئيسية تعطي الإحساس بالشبع مع الحرص على تناول كميات كافية من الماء بين الوجبات .
- التقليل من الذهاب إلى المطاعم وخاصة مطاعم الوجبات السريعه.
- التقليل من تناول الحلويات الججاتوهات والمعجنات عالية السرعات الحرارية والأطعمة المقليه والمشروبات الغازية .
- التقليل من الجلوس امام التلفزيون الحاسب الآلي والألعاب الإلكترونية وتناول الطعام أمامها .
- الحرص على تناول الحليب ومشتقاته لبناء العظام بنيه سليمه وامداد الجسم بالكالسيوم .
- الحرص على تناول الأغذية الغنيه بالحديد مثل الكبد – اللحوم الحمراء – البيض – البقوليات – الفواكه المجففة.
- الحرص على تناول وجبة الإفطار قبل الذهاب للمدرسة ويفضل أخذ الطفل خيار – جزر – عصير طبيعي – حليب او حبة فاكهه للمدرسة لتناولها عند الإحساس بالجوع بدلاً من الحلوى والشيبس والمشروبات الغازية .
- يجب على الأم تغير نظام للأكل من حيث الطبخ والتقديم مع تقليل كميه الدهون ويكون هذا النظام لكل أفراد العائلة تقليل الدهون في الطبخ بإستخدام الأواني الغير لاصقه .
- الإبتعاد عن شراء الحلويات والشيبسات والشوكلاته وتخزينها بالبيت .
- البعد عن المقليات وإستبدالها بالطعام المشوي .
- جعل طبق السلطة الخضراء وسلطه الفواكه طبق محبب ورئيسي لتشجيع الأطفال لأخذ احتياجاتهم من المعادن والفيتامينات والأملاح .
- يحب على الأهل شراء الألعاب الحركية التي تساعد على زياده الحركة عند الطفل مثل الدراجه- الكرة – السير الكهربائي وغيرها .
- ولعلاج السمنه المفرطه بنصح بمراجعة طبيب الغدد الصماء واخصائي الالسلوك النفسي وذلك لإجراء فحص سريري ومخبري للكشف المبكر عن السمنه ومضاعفاتها وأسبابها .
- علاج السمنه يتطلب الصبر والمثابرة لأن التغيير يحتاج إلى وقت طويل وأيضاَ يحب الإلتزام والمراقبة الدائمة لأسلوب نمط حياة صحيح ونشط فدائماً وأبداً نقول ان الوقاية خير من العلاج .
___________________ *استشارية طب الأطفال وحديثي الولادة بمستشفى الحمادي بالرياض
 0  0  292
التعليقات ( 0 )