• ×

12:49 صباحًا , الإثنين 6 رمضان 1439 / 21 مايو 2018

أمير القصيم يشهد ختام دورة إعداد المدربين في لغة الإشارة لضباط دوريات الأمن بالمملكة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
محمد القبع الحربي :- شهد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، اليوم ، بحضور مدير شرطة المنطقة اللواء بدر بن محمد الطالب وعدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين بالمنطقة ، الحفل الختامي لدورة إعداد المدربين في لغة الإشارة لضباط دوريات الأمن بمختلف مناطق المملكة ، الذي تنظمه إدارة دوريات الأمن بالمنطقة بالتعاون مع جامعة القصيم ممثلة عمادة خدمة المجتمع ، وذلك على مسرح المركز الثقافي ببريدة.*

وفور وصول سموه التقى بالضباط المتدربين ، ثم بدأ الحفل الخطابي بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ، ثم كلمة جامعة القصيم التي ألقاها عميد عمادة خدمة المجتمع الدكتور عبدالرحمن بن محمد النصيان ، التي قال فيها : إيماناً من الجامعة بدورها الاجتماعي ولتحقيق رسالتها في خدمة المجتمع المحلي ، خصوصاً فئة الصم وحرصها على ذلك العمل الاجتماعي الخير ، فقد نفذت الجامعة برنامجاً تدريبياً لإعداد المدربين في لغة الإشارة ، انتظم والتحق فيها أكثر من 20 ضابطاً في لغة الإشارة لخدمة أصحاب العوق السمعي ، لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين الصم المراجعين وطالبي المساعدة منهم ، مشيراً إلى أنه قام على التدريب دكاترة أكاديميين مدربين في تخصص العوق السمعي *، رافعاً الشكر الجزيل لحكومتنا الرشيدة – رعاها الله – تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وسمو ولي عهده الأمين ، على دعمهم اللاا محدود للبرامج العلمية والتعليمية التي تخدم المجتمع بكل فئاته ، واصلاً شكره لسمو أمير منطقة القصيم على دعمه وتشجيعه مثل هذه الشراكات والتعاون المثمر بين الجهات التعليمية والقطاعات الحكومية والخاصة في خدمة الوطن والمواطن ، مثنياً على دعم سموه لجهود وأنشطة الجامعة في شتى المجالات.

عقب ذلك ألقيت قصيدة نبطية ترحيبية بسموه للشاعر سالم بن سلمان الرشيدي.

إثر ذلك عُرض فلمٌ وثائقي عن مسيرة الدورة منذ بدايتها ، وفكرة إنشاء هذه الدورة التدريبية من خلال الاتفاق مع جامعة القصيم ، التي انطلقت بتاريخ 13/8/1439هـ *، وما جرى تقديمه للمتدربين من خلالها في الإعاقة السمعية ، وورش العمل عن الحروف الأبجدية والأرقام ولغة الإشارة الوصفية العامة ، كما استعرض الفلم نبذة مختصرة عن دوريات الأمن وجهودهم.

بعد ذلك كلمة الخريجين من الدورة التي ألقاها المقدم صالح الرشيد ، وترجمها إلى لغة الإشارة الرائد مناحي العتيبي ، قدم فيها الشكر والتقدير لسمو أمير منطقة القصيم على الحضور والرعاية ، منوهاً على دعمه المتواصل لكل المناشط الاجتماعية المقامة في المنطقة ، واصلاً شكره لمدير شرطة المنطقة ، ولجامعة القصيم على إقامة هذه الدورة لهم لتعلم لغة الإشارة ، مبدياً سعادته بذلك وحضوره لهذه الدورة الهامة.

ثم أعلن مقدم الحفل تكفل رجل الأعمال أحمد بن عبدالله التويجري ، برسوم الدراسة لأبناء وبنات شهداء الواجب من دوريات الأمن بالمملكة في برنامج تعليم اللغة الانجليزية الموحد التي تقيمه عمادة خدمة المجتمع بجامعة القصيم لخريجي الثانوية فما فوق لمدة ثلاثة فصول دراسية.

إثر ذلك كرم صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم المشاركين والرعاة والمنسقون والمنظمون والمحاضرون في هذه الدورة ، كما تسلم سموه درعاً تذكارياً بهذه المناسبة.
 0  0  125
التعليقات ( 0 )