• ×

07:17 صباحًا , الأربعاء 8 صفر 1440 / 17 أكتوبر 2018

أهمية تعويض الأسنان المفقودة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
د . إيهاب عطيطو :- إن عملية خلع الأسنان هي خسارة فادحة وتضر الأسنان المتبقية ، فحينما يقوم الأنسان بخلع أحد الأسنان فإن السن المقابل يصبح عديم الوظيفة لأنه يفقد الإطباق مع السن المخلوع لعملية طحن الطعام لا تتم بدون تطابق الأسنان ولهذا تكون عملية المضغ ليست بالكفاءة اللازمة وهذا يؤدي إلى إضطراب الجهاز الهضمي وكذلك تؤدي إلى الإضرار بالأسنان المجاورة ، فالأسنان تبدأ بالميل في إتجاه الضرس المخلوع مما يؤدي إلى إتساع الفراغات بين الأسنان مما يؤدي إلى تجميع فضلات الطعام بين الأسنان وهذا يؤدي إلى حدوث تسوس بين الأسنان وكذلك إلى تراكم الرواسب الحيوية في تلك الفراغات مما يؤدي إلى إلتهابات لثوية وهذا قد يسبب آلام وإنزعاج للمريض كلما تناول الطعام التي قد تكون مقدمة لحدوث جيوب لثوية بين الأسنان وسرعان ما تؤدي إلى فقد بقية الأسنان المجاورة .
وكذلك يؤدي إلى تحرك الضرس المقابل وهذا يؤدي إلى تطاول في الضرس مما يؤدي إلى عدم انتظام في اصطفاف الأسنان وبالتالي ظهور إلتهابات بالأربطة السنية العضمية مما يؤدي إلى تخلخل الأسنان نتيجة التمزق في الأربطة الداعمة .
لذلك يجب الوقاية من حدوث فقد الأسنان فيجب المبادرة بتركيب الأسنان الثابتة كالجسور أو زراعة الأسنان كبديل للطرق التقليدية في تعويض الأسنان أو التركيبات المتحركة في حالة الفقد للأضراس الخلفية .
___________________ * أخصائي تركيبات الأسنان بمستشفى الحمادي بالرياض
 0  0  246
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-02-1440 07:27 صباحًا HELAL E. :
    ماشاء الله بارك. الله فيك* يادكتور ايهاب