• ×

10:14 صباحًا , الأحد 9 ربيع الثاني 1440 / 16 ديسمبر 2018

الأمير سلطان بن سلمان يشكر أمير منطقة القصيم على مساهمة المنطقة في إنجاح البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
محمد القبع الحربي :- قدم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة , شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمملكة , على ما يقدمه سموه من جهود بارزة في تعزيز ورقي السياحة بالمملكة , منوهاً بدعم سموه لما يبذله من جهود ومبادرات سياحية بالمنطقة , مشيراً على أن ما يقدم من جهود ما هو الا واجب انعكس من مسؤولية وأمانة حملنا إياها قائد هذه البلاد المباركة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ لخدمة هذه المنطقة المباركة وتنميتها وتعزيز كل شأن خادم لها ولابناءها من خلال دعم كافة البرامج التي تسهم في رقي السياحة بها , مؤكداً سموه إلى أن ما شهده برنامج صناعة الإجتماعات السعودية من تطور ما كان ليتم لولا الجهود الكبيرة والمقدرة التي يبذلها سمو رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني , مشيداً بما يشهده قطاع السياحة وبرامجها في المملكة من تطور ملحوظ ونهضة غير مسبوقة في ظل توجيهات سموه ومتابعته الدائمة لكافة المتعلقات بهذا القطاع الحيوي الهام , سائلاً المولى عز وجل أن يبارك بالجهود وأن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والآمان والنماء .

جاء ذلك عقب تلقى سموه , خطاب شكر وتقدير من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمملكة بمناسبة ما تحقق من نجاح للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات ومساهمة المنطقة الفعالة في صناعة الإجتماعات السعودية .

الجدير بالذكر أن صناعة الإجتماعات السعودية تأتي ضمن البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات والذي يهدف إلى تطوير قطاع المعارض والمؤتمرات بالمملكة وتنظيمه بشكل كامل تحت رئاسة رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني وعضوية عدد من الوزارات والهيئات بالمملكة وساهم على تهيئة البيئة النظامية وتطوير منظومة القواعد المنظمة لصناعة الإجتماعات السعودية وتنظيمها , بالإضافة إلى تسهيل الإجراءات لتحفيز الإستثمار في الصناعة بمنهجية الشراكة الفعالة مع القطاعين العام والخاص من خلال التخطيط وتطبيق أفضل الأساليب العالمية وتطوير المعايير الخدمية للرقي بجودة الفعاليات المقامة وتوفير المعلومات القيمة وخلق الفرص وظيفية للشباب والفتيات وتأهيل الموارد البشرية الوطنية لها , من خلال تنفيذ وإدارة الفعاليات والمعارض والمؤتمرات بالمملكة , والمشاركة في المعارض الدولية والمناسبات ذات العلاقة , والإنضمام للجمعيات الدولية المتخصصة لاستقطاب معارض ومؤتمرات دولية متميزة وتوفير منصة اتصال الكترونية للمتعاملين مع فعاليات الأعمال التي تقام في المملكة
 0  0  489
التعليقات ( 0 )