• ×

12:17 مساءً , الإثنين 13 جمادي الثاني 1440 / 18 فبراير 2019

المشرف التربوي الغرابي يكتب عن : القيادة التربوية في المنظومة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 الإدارة أو القيادة هي أحد العلوم الإنسانية والتي لم تكن في العصور الأولى علم يدرس بل كانت ممارسة ، وإذا بحثنا عن مفهوم القيادة نجد أن هناك العديد من التعريفات لهذا العلم منها : أن الإدارة التربوية هي مجموعة من العمليات التي تشمل التخطيط ، والتنظيم ، والتنسيق ، والتنفيذ والرقابة ، لكل الأعمال في المؤسسات التعليمية ،
وثمة سمات للقائد التربوي تتضح من خلال تعاملاته وممارساته العملية والقيادية، فكلما كان القائد قريبا من فريق العمل زادت مؤشرات النجاح في هذه المنظومة ، وقد ذكر بعض علماء الإدارة أن القائد المشارك والمباشر لأعمال الفريق معه والساعي لحلول كل مايعيق العمل والمحفز والمشجع لذوي الإنجاز يكون العمل تحت إداراته ( خلية نحل ) بحراكها وإنتاجيتها ، فيتخذ أساليب إدارية وإشرافية محسنة ودافعة للأداء ، فيصنع مناخ محفزا للدافعية والإنجاز .
فصناعة النجاح تحتاج مهارة وفن مقترنة بالإرادة والعزيمة بالتطوير والتحديث ومواكبة المتغيرات الحديثة في كل المجالات ،
ومن مجالات التحسين والتطوير : التدريب : للتعرف على معايير ومفاهيم القيادة التربوية من منطلق مفهوم إدارة الأداء وتوظيف المبادئ الإدارية المحققة للقيم الإسلامية في الوسطية والاعتدال والرؤية الوطنية .
الاستشارات : لتوظيف تجارب التحصيل الرائدة في الميدان التربوي رفعا لمستوى الأداء .
البحوث العلمية في القيادة،
ولايقتصر ذلك على القائد بذاته بل يكون لأعضاء فريق العمل وتزويدهم بالمهارات اللازمة وتسهيل حصولهم عليها .
بقلم
المشرف التربوي / هادي بن زيد الغرابي
 0  0  138
التعليقات ( 0 )