• ×

06:36 صباحًا , السبت 16 رجب 1440 / 23 مارس 2019

جمعية ( كنوز ) ترسم الإبداع في مهرجانات القصيم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
محمد القبع الحربي تصوير يوسف العبيدان :-- حققت جمعية كنوز للأنامل المبدعة خلال الفترة القصيرة الماضية إنجازات رائعة واستطاعت ان تحقق النجاح والمساهمةفي تحقيقِ أهداف رؤية 2030لدعم الأسر المُنتِجة بالقصيم وتمكين المرأة من أداء عملها وتحقيق أهدافها على كافة الأصعدة
حيث لوحظ من خلال المتابعة الإعلامية لمهرجانات المنطقة ان لهذه الجمعية بصمة مميزة في كافة المهرجانات
وتقدم مشاركة فعالةومثالية دعماً للأسر المنتجة وإيجاد منافذ إقتصاديه لهن على كافة الأصعده في كافة
المهرجانات المقامة بالمنطقة ..
وتمثل مشاركات "الجمعية" عبر توفيرها فرصاً تسويقية عديدة ومنافذ بيع مجهزة بالمجان لمنتجات الأسر المنتجة المستفيدة، وذلك بهدف رفع وتنمية الأسر وزيادة مدخولاتها المالية وتعزيز روح التكاتف, إضافة إلى ترويج منتجاتها عبر العرض والتسويق المعيشي واستثمار طاقاتها لبناء مستقبلها والإسهام في التنمية الاجتماعية,
هذه الايام تعمل الجمعية على قدم وساق وإنهاء كافة الإستعدادات للمشاركة في مهرجان الكليجا الحادي عشر والذي ينطلق الخميس ويستمر لمدة عشرة أيام حيث من المتوقع ان تشارك الجمعية بشكلها المميز في هذا المهرجان وتحقق النجاح كما هي عادتها في كل مهرجان يقام بالمنطقة كما ان
فاطمة السلمان نائبة رئيسة الجمعية وبقية عضوات الجمعية يعملن بروح الفريق الواحد ويأتي ذلك بمتابعة دقيقة ومباشرة من قبل رئيسة الجمعية صاحبة السمو الملكي الأميرة لمياء بن فيصل بن مشعل
الجدير بالذكر انه
وفي تصريح سابق لرئيسة الجمعية صاحبة السمو الملكي الأميرة لمياء بنت فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز حرم نائب أمير منطقة القصيم، رئيسة مجلس إدارة جمعية كنوز للأسر المنتجة مؤكده أن الجمعية تسعى دائما إلى مواصلة إعداد وتأهيل وتنمية مهارات الأسر وتعزيز ثقافتها بإنتاجها المحلي, مشيرة إلى أن "كنوز" هي أول جمعية نسائية خيرية للأسر المنتجة وتهدف من خلال رسالتها للوصول إلى مرحلة الريادة في العمل الخيري المؤسسي المتقن طبقاً لمعايير الجودة العالية، وبما يخدم الأسر المنتجة وفق رؤية المملكة 2030.
وأشارت إلى أهمية تعزيز مشاركة الأسر في جميع المحافل المتنوعة والمقامة بالمنطقة، لتمكين الأسر من التسويق لمنتجاتها والمساهمة بروح التكاتف بين جميع الجهات في الحد من نسب البطالة لدى المرأة ورفع مستوى المشاركة الاقتصادية لها، وايجاد فرص عمل جديدة لتحقيق عائدات مالية للأسر المنتجة وتعزيز قدراتها في مجال ريادة الأعمال.
وبينت أن الجمعية ستساهم ـ بإذن الله ـ في تحقيق المشاريع الصغيرة للأسر المنتجة بالتعاون مع العديد من الجهات لتمكينها من العمل وتحسين مستواها المعيشي واستثمار طاقاتها لبناء مستقبلها والإسهام في التنمية الاجتماعية.
image
image
 0  0  233
التعليقات ( 0 )