• ×

01:34 صباحًا , الأربعاء 2 رمضان 1442 / 14 أبريل 2021

ادارة التحرير

مات الرجل الطيب ( عبدالعزيز المرضي )

ادارة التحرير

 0  0  192
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
د. عثمان بن عبدالعزيز آل عثمان.




قال الله تعالى:
"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي".
قال تعالى: "كل نفس ذائقة الموت".
إن لله ما أخذ وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجلٍ مسمى.
لا نقول إلا ما قاله الصابرون: "الَّذِينَ إِذَا أَصَأبَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ".
والحمد لله ربِّ العالمين على قضائه وقدره، وإنا على فراقك عبدالعزيز لمحزنون، سيظل ذكرك الحسن في قلوبنا.
تعجز كلماتي ويحار قلمي عن وصف رجلٍ عظيم مثله، كان -رحمه الله تعالى- نِعمَ الرجل التقي النقي الصالح، كان مبتسمًا صبورًا يحبُّ الجميع، كان صاحبَ قلبٍ كبيرٍ ليس فيه إلا محبة الخير لكل الناس، ولا يعرف ظن السوء، ولا يحمل في قلبه الحقد والكراهية والحسد لأحد مهما أساء إليه، كان ذكيًا فطنًا، نزيهًا يكره الفساد والغِشَّ ، ومهذبًا ولطيفًا مع كل الناس،ومتواضعًا إلى درجةٍ كبيرةٍ، وكريمًا دون تبذير، ومقتصدًا دون تقتير.
لذلك أحبه الناس،
فقد كسبَ القلوبَ بطيب الخصال والسجايا والأفعال والأقوال، كان أخًا وصديقًا للوالد (يرحمه الله تعالى)
فما أعظم حزننا عليك ، وما أكبر مصابنا بفقدك !
وأحسن عزاء أسرتك الكريمة، وأحسن عزاءنا فيك.



مات_ يرحمه الله تعالى_ تاركاً أبناءً مخلصين، وبناتٍ مخلصاتٍ، يحرصون - يحفظهم الله تعالى جميعهم - على العمل الخيري والإنساني.. متمثلين قوله تعالى:"وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون"

أقدم الدعاء والمواسات في الفقيد الغالي ( رحمه الله) رحمه واسعة وأسكنه فسيح جناته وثبته بالقول الثابت عند السؤال وجعل مثواه الفردوس الأعلى من الجنة مع الأنبياء والشهداء والصالحين والصديقين وحسن أولئك رفيقا
اللهم جازه بالإحسان إحسانآ وبالسيئات عفواًوغفراناً وأغسله من الذنوب والخطايا بماء الثلج والبرد ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ووالدينا جميعاً ووالديهم وجميع المسلمين والمسلمات وأن يجبر مصيبة الجميع ويعظم الأجر ويرزقنا الصبر والإحتساب.
وأدعوالله تعالى أن يحسن خاتمة جميع المسلمين والمسلمات فى مشارق الأرض ومغاربها.


رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم
عضو مجلس بلدى الرياض
عضو هيئة الصحفيين السعوديين
OZO123@hotmail.Com
@DrALOTHMAN

جديد المقالات

Editor

تحدي كورونا

08-27-1441

Editor

التعليم وأثره في التنمية..

11-20-1440

qassime

يتألمون حينما يتلقفون !

01-28-1440

qassime

الذكاء الاصطناعي

10-07-1439

qassime

شياطين الشعر بين الخيال والإبداع

08-07-1439

qassime

الناشئُ الأكبُر: الناقدُ..

08-06-1439

qassime

اسـتـقـلالـيـة الـنّـاقـد

08-06-1439

qassime

السّرقات الشّعريّة في النّقد..

08-06-1439

القوالب التكميلية للمقالات

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:34 صباحًا الأربعاء 2 رمضان 1442 / 14 أبريل 2021.