• ×

09:16 صباحًا , الأحد 23 ربيع الثاني 1443 / 28 نوفمبر 2021

عبدالعزيز السويد

لمسات وفاء... للشهداء

عبدالعزيز السويد

 0  0  1.4K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


أعتبرها صورة العيد الملونة المؤثرة، فيها معان متعددة الجوانب، أبلغها لمسة وفاء وتذكير لنا، الصورة لوزير الداخلية السعودية الأمير نايف بن عبدالعزيز جالساً تحف به مجموعة من أطفال شهداء الواجب، انهم أيتام وأهالي أولئك الرجال الميامين الذين قدموا حياتهم فداء للوطن واستقراره وأسهموا مع إخوة لهم ما زالوا في الميدان في كسر ظهر الارهاب وتجفيف مستنقعاته.

أصبحنا بنعمة من الله تعالى ثم بجهود قوات مكافحة الارهاب من رجال الأمن البواسل... لا نستيقظ على عملية إرهابية وتفجير يروع الآمنين، بل على عمليات استباقية نوعية، تطورت ونمت بزخم لافت إلى حد تتبع أعشاش الدعم الفكري والتجنيد، وسقوط حصونه، سواء في الانترنت أو غيره من مواقع التأثير واستلاب العقول.

فإذا وضعت هذا الواقع أمامك ونظرت لما حولك من بلدان ما زالت تعاني من الارهاب وجرائمه، تعلم علم اليقين مقدار التطور الذي حدث، وهو لم يتم إلا بمواجهة ودماء وأرواح شهداء من إخواننا.

جلس نايف بن عبدالعزيز - رجل الأمن والإنسان - محتضناً أطفال شهداء الواجب معايداً إياهم ومذكراً بحقوقهم علينا... بالقول والفعل ان تضحياتهم النبيلة محفوظة في قلوبنا، وقبل هذه المعايدة كانت هناك لمسة وفاء نوعية لها صداها، اذ وجه الامير نايف بتوزيع صدقات للفقراء بأسماء شهداء الواجب، فشاهدنا صور عملية نقل وتوزيع هذه الصدقات ممهورة بأسمائهم، وهذا - إن شاء الله - مع الدعاء ما سيصلهم عند ربهم الكريم أو صدقة جارية.

أيتام وذوو شهداء الواجب محل العناية، وهو أمر مبهج مفرح، عناية وتقدير واجبان علينا جميعاً وهي عناية عندما تأتي في العيد ومع أيتام وشيوخ تصبح أكثر وقعاً وأثراً، فهل هناك أغلى من الروح تقدم؟ أولئك الشهداء قدموا أرواحهم لننعم بالاستقرار ونحافظ على البناء، وقبل هذا لا ينسى تحجيج أسرهم في موسم الحج منذ سنوات. المعنى أنها ليست لحظة عابرة منقطعة بل برنامج متعدد يبلغ ذروته في رمضان متوجاً بالعيد، يحق لأيتام الشهداء وذويهم أن يفخروا، فكل واحد منا مدين لآبائهم وأبنائهم الشهداء، وكأن الصور التي نشرتها الصحف المحلية في السعودية بمعانيها الجميلة والأطفال في حضن نايف تقول انهم مع ذويهم في حضن الوطن وعيونه... في أفضل صورة تعبر عن الوفاء لمن قدم حياته فداء للوطن واستقراره.

عبدالعزيز السويد

جديد المقالات

Editor

تحدي كورونا

08-27-1441

Editor

التعليم وأثره في التنمية..

11-20-1440

qassime

يتألمون حينما يتلقفون !

01-28-1440

qassime

الذكاء الاصطناعي

10-07-1439

qassime

شياطين الشعر بين الخيال والإبداع

08-07-1439

qassime

الناشئُ الأكبُر: الناقدُ..

08-06-1439

qassime

اسـتـقـلالـيـة الـنّـاقـد

08-06-1439

qassime

السّرقات الشّعريّة في النّقد..

08-06-1439

القوالب التكميلية للمقالات

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:16 صباحًا الأحد 23 ربيع الثاني 1443 / 28 نوفمبر 2021.