• ×

07:50 صباحًا , الأحد 27 رمضان 1442 / 9 مايو 2021

الأمير الدكتور فيصل بن مشعل يطلق مسمى ( المدينة السياحية بالطرفية ) على موقع مهرجان الربيع

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
القصيم نيوز ـ تغطية :


أطلق صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة القصيم مسمى ( المدينة السياحية بالطرفية ) على موقع فعاليات مهرجان ربيع بريدة الواقع في منتزه القصيم الوطني بعريق الطرفية شرق مدينة بريدة وذلك بعد التجهيز النهائي للبنى التحتية ، ولتوافر كافة المقومات السياحية الكاملة .



ووصف سمو الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز مقر مهرجان ربيع بريدة 32 بتكامله وتنظيمه بأنه ( بريدة أخرى ) مبدياً إعجابه بفعاليات المهرجان وبرامجه، لشموليتها وتناسبها لجميع شرائح المجتمع، مشيداً بالوقت القياسي الذي تم من خلاله إنشاء البنى الأساسية لموقع المهرجان، من خلال جهود وحماس العاملين في أمانة المنطقة واللجنة السياحية.

كما أعرب سموه عن سعادته لرؤيته الابتسامة والرضا على وجوه الجميع، بالإضافة إلى تعبيرهم الصادق عن محبة ولاة الأمر والدعوات الخالصة لخادم الحرمين الشريفين وسمو نائبه وسمو النائب الثاني ورفع راية التوحيد لا إله إلا الله محمد رسول الله ابتهاجا بشفاء خادم الحرمين الشريفين قائلاً هذه روح وطنيه عاليه نفتخر بها جميعاً .

كما أشاد سموه بالمسابقات والفعاليات الرياضية التي أقيمت بالمهرجان , مبيناً ًأنه سيقام ناد للسيارات القديمة والكلاسيكية والمعدلة بجميع أنواعها قريباً بإذن الله .

كما أثنى سموه على الجهود المبذولة التي يقوم بها المدير التنفيذي لجهاز التنمية السياحية بالمنطقة الدكتور جاسر الحربش وعلى العمل الذي يؤديه المهندس أحمد السلطان بأمانة المنطقة وبجهود وامتدح سموه مت بذلة المدير التنفيذي لمهرجان ربيع بريدة الأستاذ عبدالعزيز المهوس وكافة زملائه مبيناً أن عملهم محل تقدير واعتزاز ، وشكر سموه اللجان الإعلامية للمهرجان مبدياً إعجابه بالتغطيات المتميزة طوال فترة المهرجان متمنياً سموه للجميع التوفيق والنجاح الدائم ومهنئاً بهذا النجاح المتميز .

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده سموه، بعد جولته في ختام فعاليات وبرامج مهرجان ربيع بريدة 32 عصر أول أمس الجمعة، حينما شاهد حركة دؤوبة وسط الموقع بطريقة هي أقرب للمدينة المتكاملة ، مبدياً إعجابه بموقع المهرجان الذي حول موقعه الصحراوي إلى مدينة تتكامل فيها وسائل الترفيه ووسائل الحركة التجارية، التي ساهمت في تواجد أسر وحرفيين من المملكة، يمارسون عمليات عرض منتجاتهم وبيعها على الزوار .

وقد استهل سمو نائب أمير منطقة القصيم جولته برعاية نهائي سباق تحدي السيارات التراثية والكلاسيكية، الذي يقام لأول مرة على مستوى الخليج العربي، بمشاركة أعضاء فريق السيارات التراثية والكلاسيكية المشكلين من السعودية والكويت، والذي يفوق عددهم 60 مشاركاً، حيث توج سموه الفائزين بالمراكز الثلاثة وهم عبدالحكيم الجطيلي ( السعودية ) و منصور المنصور ( الكويت ) وراكد الراكد ( السعودية ) .

بعد ذلك اتجه سمو الأمير الدكتور فيصل بن مشعل إلى ساحة السوق الشعبي، وكانت جموع المواطنين وزوار السوق قد حيت سموه باستقبال حافل بالكلمات والعبارات الجميلة والمشاعر الفياضة، في حين قابل سموه هذه الانطباعات بالترحيب البالغ والرد بمشاعر الحب ، فكان يصافح المواطنين المصطفين على جنبات الطرق وسط الساحة، ويشارك أبنائه الأطفال فرحة اللقاء به، متوجاً هذه الفرحة بالصور التذكارية ، في منظر هو الأبلغ للحمة بين القيادة والشعب .

ثم توجه سموه إلى مخيمات تراث بريدة، والتي شاركت في جناح القصيم بالجنادرية، ثم شاهد سموه المحال الخاصة بالحرفيات، اللاتي يخضعن لإشراف جمعية حرفة ، كما اطلع سموه على معروضات الحرفيين التراثية وباعة الأكلات الشعبية كالكليجا والمعمول وغيرها، حيث بارك سموه للحرفيين والحرفيات حسن عروض منتجاتهم متمنياً لهم مكاسب مرضية .

بعد ذلك اطلع سموه على الركن الخاص بمديرية المياه بالقصيم، والذي يتم من خلاله الشرح التثقيفي لأهمية العمل على استغلال المياه الاستغلال الأمثل، بعيداً عن الهدر والإسراف، من خلال أدوات الترشيد ومفاهيم الحفاظ على ثروة المياه، وفقاً لمتطلبات العصر، وحاجة الشعوب إلى هذه الثروة العظيمة.

حينها زار سموه الجناح الخاص بهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، مشيداً بالدور الكبير الذي تضطلع به الهيئة في حفظ الجو العام من كل المخالفات السلوكية والأخلاقية، مبرزاً المسؤولية التي تقع على عاتق الجهاز بوصفه شريك أساسي في انجاح البرامج والفعاليات التي تحتضنها أرض المهرجان.

كما تجول سموه في مقر المركز الإعلامي للمهرجان، مستمعاً لشرح مفصل عن مهام المركز وآلية العمل فيه من قبل مدير المركز الإعلامي للمهرجان الأستاذ غالب السهلي، مشدداً على الدور الكبير الذي يقدمه الإعلام في سبيل نشر وإبراز مناشط وفعاليات كل ملتقى يقام في أي منطقة، مؤكداً أن تظافر الجهود وتكاملها من قبل أعضاء اللجان الإعلامية والعاملة الأخرى، هي الطريق الأكيد لتقديم النجاح والتميز في كل فعالية ، مبديا إعجابه الشديد بأنموذج المركز الذي يضم ديكورات رائعة وأستديو خاص للحوارات التلفزيونية .

ليواصل سموه جولته على أرض المهرجان، مطلعاً على كافة البرامج والزوايا المقامة، ليختم ذلك بزيارته لمعرض السياحة البيئية، الذي تشارك فيه العديد من الجهات الحكومية والخاصة، والمشتمل على كثير من الأركان والزوايا التي تعرض مفاهيم السياحة البيئة ومقومات التمتع بالبيئة، من خلال العرض المبسط لمفاهيم الفلك والفضاء وعلم النجوم الذي احتضنه جناح التربية والتعليم بالمنطقة، وكذلك تضاريس وطبيعة أرض المملكة وتركيبتها الحيوانية، بالإضافة إلى الأدوات والآليات المبتكرة التي تقدمها العديد من الشركات الخاصة، التي تعمل تكييف طبيعة الصحراء، وجعلها أكثر مواءمة للظروف الحياتية الحالية، ما يجعل من فسحة الصحراء مقصداً ينشده الكثير من هواة الرحلات البرية والصحراوية.

بعد ذلك توجه سموه إلى مقر الحفل الخطابي، والذي تم من خلاله تقديم عرض مرئي يحكي بداية المهرجان، والجهود المقدمة من قبل اللجان العاملة في سبيل تتويج ذلك بالنجاح والتألق، ليتشرف بعد ذلك الرعاة والمشاركون بتسلم الدروع والهدايا التذكارية من قبل سمو نائب أمير منطقة القصيم.

وقد حضر الحفل رئيس اللجنة العليا لمهرجانات بريدة أمين منطقة القصيم المهندس أحمد بن صالح السلطان، ورئيس جهاز السياحة بمنطقة القصيم الدكتور جاسر الحربش ، والرئيس التنفيذي للمهرجان عبد العزيز المهوس، ورئيس مركز الطرفية سليمان بن فهيد التويجري، وعدد من المسؤلين والأهالي .


image

image
image

image
بواسطة : Editor
 0  0  2.4K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:50 صباحًا الأحد 27 رمضان 1442 / 9 مايو 2021.