• ×

09:00 مساءً , الأحد 12 صفر 1443 / 19 سبتمبر 2021

سلطان بن سلمان يُقرّ اعتماد تنظيم المكتب السعودي للمتحدثين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
القصيم نيوز - متابعات:- 
أصدر صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ورئيس اللجنة الإشرافية للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات، قراراً يقضي باعتماد تنظيم المكتب السعودي للمتحدثين، حيث يقوم البرنامج بالتنسيق مع وزارة الداخلية لوضع آلية لتبادل المعلومات ووضع خطة العمل اللازمة لتشغيل المكتب ورفعها للجنة الإشرافية للبرنامج لاعتمادها بشكل نهائي.

وأكد المدير التنفيذي للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات م. طارق عبدالرحمن العيسى، ان هذا القرار جاء، انطلاقا من الحاجة الى رفع جودة المؤتمرات والمنتديات والملتقيات التي تقام في المملكة وتطويرها، الى جانب تسريع اجراءات استخراج تراخيصها والمساهمة في تعزيز البعد التسويقي لها، والسعي الى تسهيل مشاركة واعتماد المتحدثين من خارج السعودية في المؤتمرات المنعقدة في المملكة وأيضاً تمكين المتحدثين السعوديين من المشاركة في المحافل الدولية وذلك بحسب المادة الثالثة من التنظيم الجديد.

وأضاف العيسى، ان اللجنة الإشرافية للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات في اجتماعها العاشر المنعقد في 26 جمادى الأولى 1437هـ، اقرت استحداث آلية جديدة من شأنها تسهيل اعتماد المتحدثين في المؤتمرات، كما أقرت اللجنة في اجتماعها الحادي عشر المنعقد في 29 شعبان 1437هـ تنظيم المكتب السعودي للمتحدثين، وذلك بعد الاطلاع على التجارب الدولية والإقليمية، وقد خلصت النتائج الى إنشاء مكتب للمتحدثين بالتنسيق مع المجموعة الاستشارية للبرنامج.

وقال ، ان المادة الرابعة من التنظيم تضمنت رؤية المكتب السعودي للمتحدثين بحيث يكون المكتب منصة رائدة في خدمة تسجيل المتحدثين الدوليين والمحليين المشاركين في المؤتمرات التي تقام في المملكة مبنية على أسس الاحترافية في استقطاب أفضل المتحدثين المتخصصين من ذوي الخبرة المهنية في جميع المجالات وبيانات ذات مصداقية عالية، كما أوضحت المادة الخامسة من التنظيم رسالة المكتب السعودي للمتحدثين، مشددة على ضرورة بناء قواعد بيانات شاملة ذات مصداقية في جميع التخصصات عن المتحدثين المهنيين وتوفيرها للجهات المنظمة للمؤتمرات لاختيار المناسب لمواضيع مؤتمراتهم لضمان نجاحها، الى جانب تقديم خدمات وتسهيلات لربط المتحدثين بالمؤتمرات بشكل مباشر.

يذكر ان التنظيم وضع الأهداف العامة للمكتب السعودي للمتحدثين، وجاء على رأسها توفير قاعدة بيانات لمنظمي المؤتمرات في العثور على المتحدثين الأكفاء لضمان نجاح المؤتمر، اضافة الى تسريع اجراءات المسح الأمني للمتحدثين المشاركين في المؤتمرات التي تقام داخل المملكة ووضع معايير التسجيل في المكتب وتحديث قائمة المتحدثين بشكل دوري الى جانب تصنيف المتحدثين وتحديد المزايا الممنوحة لهم.

وبالعودة الى البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات الذي تأسس بموجب قرار مجلس الوزراء رقم (246) وتاريخ 17/7/1434هـ، فقد أنيط به مسؤولية تطوير وتنظيم قطاع المعارض والمؤتمرات في المملكة بشكل كامل، ويشرف على البرنامج لجنة برئاسة صاحب السمو الملكي رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وعضوية ممثلين من وزارة الداخلية، البلدية والشؤون القروية، ووزارة المالية، ووزارة التجارة والاستثمار، وعضوين من القطاع الخاص. وتتولى اللجنة الإشرافية للبرنامج إقرار القواعد والإجراءات اللازمة لعمل البرنامج والخطط اللازمة لتحقيق أهدافه ومهماته واحتياجاته وتنفيذها.

ويعمل البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات على تنظيم وتطوير المؤتمرات وما يشابهها من فعاليات كالمنتديات والندوات والمحاضرات والتي تتطلب وجود متحدثين ذوي كفاءة عالية لتقديم أبحاث وأوراق علمية تعالج قضية من القضايا المهمة سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي أو الدولي.
بواسطة : Editor1
 0  0  390
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:00 مساءً الأحد 12 صفر 1443 / 19 سبتمبر 2021.