• ×

02:08 مساءً , الثلاثاء 6 جمادي الثاني 1442 / 19 يناير 2021

توحيد خطبة الجمعة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تكمن أهمية منبر الجمعة بأنه أشرف المنابر، لكون نبينا عليه الصلاة والسلام ارتقاه، ونحن على هديه وسنته، ولكون خطبة الجمعة لها من الاحترام ما ليس لأي لقاء أو مؤتمر في الدنيا، مهما كان المتحدث، لأن المصلين يلزمون شرعا بالإنصات للخطبة وعدم الكلام والخطيب يخطب، ويتعبدون الله بهذا، وهذه حصراً لخطبة الجمعة فقط.
والوقوف على منبر الجمعة عبادة من شعائر الله التي يجب تعظيمها؛ فالمسجد مكان لتوحيد الكلمة وجمع الصف وتوعية أفراد المجتمع.
وتقول بعض الإحصاءات أن في المملكة أكثر من 78 ألف إمام وخطيب ومؤذن وفراش، وأن عدد خطباء الجمعة وحدهم يفوق 16 ألف خطيب، وفي حالة توحيد خطبة الجمعة وتوجيهها التوجيه السليم بإشراف الوزارة؛ فإن 16 ألف منبر من 16 ألف جامع في وطننا الحبيب، سوف تنادي بصوت واحد إلى الوحدة الوطنية، ومعاضدة ولاة الأمر، في جهودهم المباركة لدرء الفتن وحفظ الأمن، وتحقيق التنمية المستدامة الشاملة من خلال (رؤية المملكة 2030).
وهذا مادأبت عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد منذ تولي معالي الوزير الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز أل الشيخ عملت على مواكبة خطب الجمعة للأحداث في إطار السعي الحثيث للمساهمة في نشر الوعي الشرعي والتأكيد على دور خطبة الجمعة في التوجيه والإرشاد إلى الأمور التي يحسن التنبية عليها .
ولعل أبرز ماحصل في الفترة الماضية توجيه معالي الوزير – حفظه الله - بتوحيد خطبة الجمعة في جميع مناطق المملكة العربية السعودية بالتحذير من جماعة الإخوان والتأكيد على بيان هيئة كبار العلماء بالسعودية بالتحذير منهم والحث على التمسك بأمر الله بالاجتماع على الحق والنهي عن التفرق والاختلاف واتباع أمر الله باتباع الصراط المستقيم والنهي عن السبل التي تصرف عن الحق .
كذلك توجيه معالي الوزيرمؤخراً بتوحيد خطبة الجمعة في عموم جوامع مناطق المملكة بالتحذير من الفساد والحث على النزاهة وذكر الآيات القرآنية والأحاديث النبوية التي وردت في الصحاح والسنن والمسانيد بتحذير الأمة من الفساد في الأرض ومن الإفساد بكل صوره وأشكاله . ودعت أن يكون المؤمن صالحاً مصلحاً بعيداً عن أي مظهر من مظاهر الفساد التي تكون سبباً في البلاء وسبباً لاستحقاق العقوبة الدنوية قبل الآخرة .
الفساد الذي يعطل التنمية ويكون عائقاً في تقدم الأمة وهو ماتسعى إليه حكومتنا جاهدة في تحقيقه من خلال رؤيتها.
إن توحيد خطبة الجمعة يحقق جملة أهداف منها: القضاء على الارتجالية، وتحقيق المنهج الشرعي والوطني المنضبط، والبعد عن تبني أفكار هدامة، طابعها التأليب والتحريض والتشكيك.
بقلم :-
إبراهيم عبدالله الدخيل
 0  0  339
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:08 مساءً الثلاثاء 6 جمادي الثاني 1442 / 19 يناير 2021.